IMG_0803

الْكِتَابُ: آبائنا

الْمُؤَلِّفُ: الأب هاني باخوم

النَّاشِرُ: دَارُ الْقِدِّيسِ بُطْرُسَ لِلْبَرْمَّجَةِ وَالنَّشْرِ – بِمِصْرَ

تصميم الغلاف: جورج أنور

مقدمة

أباء الصحراء، أشخاص عاديين، تركوا العالم وذهبوا للصحراء كي يبحثوا عن وجه الله، كي يتعرفوا عن حب الله ورحمته. تركوا المدينة وسكنوا الصحراء، فحولوا الصحراء مدينة. تركوا الناس ليجدوا الله وحده، فوجدوا الله والناس.

خبرة أباء الصحراء وأقوالهم هي خبرة كل مسيحي حقيقي. ليست خبرة خاصة للرهبان أو الكهنة. هي خبرة كل من يريد أن يُشبع ذلك العطش الذي يملئه من الداخل.

هروب العالم والناس من اجل البحث عن الله، هي خبرة أساسية ولا مفر منها لمن يريد ان يختبر عمق الله ومحبته. هروب العالم ليس فقط معناه ان نترك كل شيء ونذهب للصحراء، هذا لبعض الناس، لكن الخبرة نفسها، هي لكل مسيحي.

الفقر، الطاعة والعفة وأيضا ترك كل شيء من اجل المسيح، دعوة ليست موجه للكهنة او المكرسين فقط. تلك الكلمة في الإنجيل وجهت لأشخاص متزوجين، يعملوا، لديهم حياة طبيعية. قيلت تلك الكلمة في وقت لم يكن هناك الفرق بين علمانيين واكليروس؛ كان هناك فقط مسيحي. هي دعوة لكل من يرغب في ملء الحياة، لكن كيف؟ كيف نهرب من العالم بدون أن نتركه؟ كيف نختبر الفقر والطاعة والعفة ونحن في أعمالنا وحياتنا وزواجنا أو كهنوتنا؟ كيف نحيا كمسيحيين وسط العالم؟

أباء الصحراء وأقوالهم، ليست قوانين للرهبان، أو مقالات روحية، أو واجبات دينية. ليست أفعال للأبطال أو فقط للقديسين العظماء. هي حياة تعبر عن حب الله الذي وجدوه واختبروه. هي رؤية للحياة بطريقة مختلفة عن رؤية أبناء العالم. هي رؤية للحياة بعيني أبناء الله. رؤية سعيدة، بعيدة كل البعد عن الأخلاقيات البحتة أو الإلزام، هي حياة. حياة إنسان قائم من الموت، موت العالم، الموت اليومي.

آباء الصحراء، كي يكونوا آباء تعلموا أن يكونوا أولا أبناء، أبناء للأب. آباء الصحراء والذي قادوا شعوب في الإيمان تعلموا اولاً أن ينقادوا من الهامات الروح القدس. وهكذا أصبحوا آباء.

في هذا الكتيب، والذي بدء بمجموعة مقالات عن أقوال آباء الصحراء، نريد أن نعرض بعض الأقوال والتعاليم، والتي نتمنى أن تكون دافعا ً، لكل من يشعر انه أقصي البعد عن تلك الحياة، أن يرغب في امتلاك ملء السعادة؛ ملء الحياة، ملء الحرية. أن يرغب في أن ينال طبيعة أبناء الله.

تطلب هذه الإصدارات من مقر دار القديس بطرس للبرمجة والنشر- 34 ش ابن سندر بكبري القبة-

تليفون 0222564801

أو عن طريق الكتابة على هذا العنوان البريدي:

 

sanpietrocopto@yahoo.it

 

لمعرفة المزيد يرجى زيارة موقع كنيسة الإسكندرية الكاثوليكي

www.coptcatholic.net