benedetto.francesco

تسعون سنة للبابا المتقاعد يوم عيد الفصح

يوم الأربعاء الماضي، زار البابا فرنسيس البابا المتقاعد بندكتس السادس عشر في الدير الرسولي في الفاتيكان، كما أشار إليه الكرسي الرسولي، وبناء على ما كتبته أنيتا بوردان من القسم الفرنسي في زينيت.

في الواقع، أراد الحبر الأعظم، وكما كلّ سنة، أن يعايد سلفه بحلول عيد الفصح، كما وأراد أيضاً أن يتمنّى له عيد مولد سعيداً، بما أنّ بندكتس السادس عشر سيحتفل بعيده التسعين يوم الأحد 16 نيسان، يوم عيد الفصح.

في السياق عينه، كان البابا المتقاعد قد قدّم للبابا فرنسيس يوم عيده الثمانين في كانون الأول الماضي ثلاثة هدايا.

من ناحية أخرى، نشير إلى أنّ الزيارات بين البابوين ليست نادرة، كما الاتصالات الهاتفيّة التي ابتدأت بالنسبة إلى فرنسيس يوم انتخابه. أمّا الزيارة الأولى لسلفه فكانت في كاستلغوندولفو بتاريخ 23 آذار 2013، أي بعد عشرة أيام على انتخابه. وكان البابا فرنسيس قد قدّم لبندكتس أيقونة روسية لسيّدة التواضع، تكريماً لبساطته. وبعد ذلك، توجّه الرجلان إلى كنيسة القصر الرسولي حيث صلّيا معاً قبل أن يلتقيا وجهاً لوجه وعلى انفراد طوال 45 دقيقة، تناولا بعدها الغداء بحضور سكرتيريهما.