الأسقف الفخري لكرسي أورشليم والنائب الرسولي لبطريركية الإسكندرية للأقباط الكاثوليك

 

خاص بالموقع –

ولد بجرجا، ثم التحق بكلية انتشار الإيمان بروما وتلقى العلوم الفلسفية واللاهوتية، ثم رُسم كاهنًا في يوم 22/2/1806، عند عودته إلى مصر في أواخر العام 1814 عين مساعدًا مع  حق الخلافة للأب متى الرقيطى. رُسم الأب تاوضروس أسقفًا فخريًّا على آليا (أورشليم  حاليا) وذلك في يوم 22/6/1832 في القاهرة، وقام بالرسامة الأسقفية المطران السرياني الكاثوليكي يوليوس أنطون السمهيرى الذي صار فيما بعد بطريركًا على كنيسة السريان الكاثوليك (1854-1864)  وعينه الحبر الأعظم البابا غريغوريوس 16(1831- 1846) قاصدًا رسوليًّا وزائرًا للحبشة،  بقرار صادر في يوم 24/7/1840.

والأنبا تاوضروس هو أول من سأل مجمع الطقوس المقدس عما إذا كان يجوز للأقباط الكاثوليك استعمال القربان المخمر والمضغوط على مثال القربان المستعمل في الطقس اللاتيني، وأجاب عليه المجمع  بأنه  يجوز استعمال القربان المخمر والمضغوط في الأيام  العادية  ولكن يجب استعمال القربان كما يتطلبه  الطقس القبطي في أيام  الآحاد والأعياد الكبرى، وكان في عهده عدد الأقباط الكاثوليك في سنة 1831  الـ 2624 مؤمنًا و14 كاهنًا موزعين على  ثمانية مراكز مختلفة.

وقد جاءت في جبريته أربعة رهبانيات غربية في حقل الرب في القطر المصري: 

1- راهبات المحبة للقدِّيس منصور دي بول 1844.           

3- راهبات سيدة المحبة للراعي الصالح في السنة 1845 .

3- رهبانية أخوة المدارس المسيحية في  العام 1847.

وكانت له علاقات طيبة وصداقة عميقة مع البطريرك القبطي الأرثوذكس الأنبا كيرلس الرابع (1853-1861) إذ كانا يتقابلان مرارًا وتدوم مقابلتهما عدّة ساعات وتنيح الأنبا تاوضروس في أواخر العام  1855.

 

 المراجع:

1-أديب نجيب سلامة، «الفرنسيسكان في مصر»، القاهرة، 1989.

2-أديب نجيب سلامة، «المسيحية في مصر في القرن التاسع عشر»، القاهرة، 2004.

3-بطرس سعد الله (الأب)، «اليوبيل الماسي للكلية الإكليريكية للأقباط الكاثوليك (1899-1974)»، القاهرة، 1974.

4-بطرس سعد الله (الأب)، «تاريخ الإكليروس للأقباط الكاثوليك (1724-1962)»، القاهرة، 1963.

5-توفيق اسكاروس، «نوابع الأقباط ومشاهيرهم في القرن 19»، القاهرة، 1913.

6-غطاس أندراوس (الأب)، « نبذة تاريخية عن المعهد الإكليريكي اللاوني للأقباط الكاثوليك»، القاهرة، 1949.

7-الكسندروس اسكندر (الأنبا)، «تاريخ الكنيسة القبطية»، الجزء الثاني، القاهرة 1962 .

 

8-مجموعة من المؤلفين، « تاريخ الكنيسة القبطية الكاثوليكية»، أعمال المجمع السكندري الثاني، القاهرة، 2001.

9-مجموعة من المؤلفين، «دليل إلي قراءة تاريخ الكنيسة، المجلد الثاني: الكنائس الشرقية الكاثوليكية»، دار المشرق، بيروت، 1997.

10-ملاك حنا ( الأب )، «لمحات تاريخية تسلسل أساقفة وبطاركة الكرسي الأسكندري»، مجلة صديق الكاهن، القاهرة، مارس، 1950، ص 89-98.

11-موريس مارتان اليسوعي(الأب)، « الكنيسة القبطية»، ترجمة، موسوعة المعرفة المسيحية، تاريخ الكنيسة =5، دار المشرق، بيروت، 1997.

12-ميشيل يتيم (المطران)، إغناطيوس ديك (الأرشمندريت)، «تاريخ الكنيسة الشرقية وأهم أحداث الكنيسة الغربية»، معهد القدّيس بولس للفلسفة واللاهوت – حريصا، منشورات المكتبة 13-البولسية، بيروت، الطبعة الثانية، 1991.

14-يوحنّا كابس ( الأنبا )، « لمحات تاريخية عن النواب الرسوليين  لطائفة الأقباط الكاثوليك في القرن التاسع عشر»، القاهرة، 1987.

15-يوحنّا كابس (الأنبا)، « تاريخ حياة الأنبا كيرلس مقار بطريرك الإسكندرية للأقباط الكاثوليك 1899-1921»، القاهرة، 1979.