avion

إعداد – مراسل الموقع – ناجى كامل – نقلا عن وكالات الانباء

أجرى البابا فرانسيس بابا الفاتيكان، حوارا صحفيا مع عدد من الصحفيين
المرافقين له خلال زيارته إلى مصر، على متن الطائرة بعد أن غادر القاهرة، عائدا إلى بلاده.
وتحدث البابا للصحفيين، عن انطباعه الجيد عن زيارة القاهرة، معبرا عن سعادته خلال الزيارة التاريخية التى استمرت يومين، و التى التقى خلالها بالرئيس عبد الفتاح السيسي وشيخ الأزهر الشريف، وقداسة البابا تواضروس و بطريرك الاقباط الكاثوليك و الشعب الكاثوليكى بمصر ، حيث كان فى ودّاع  البابا فخامة رئيس الجمهورية السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي بعد ظهر يوم السبت،في مطار القاهرة، بعد انتهاء زيارته التاريخية لمصر، والتي أكدت عمق وتميز العلاقات بين مصر والفاتيكان، وبعث قداسته  برسالة سلام وتسامح إلى العالم أجمع.
الجدير بالذكر إن اعلنت  رئاسة الجمهورية، فى بيان، إن هذه الزيارة، التي تتواكب مع الذكرى السبعين لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين مصر والفاتيكان، إنما تؤكد أهمية مواصلة جهود إرساء السلام، من خلال تعزيز الحوار بين الأديان، والإنصات لصوت الاعتدال الذي تعبر عنه القيادات الروحية العظيمة مثل قداسة البابا فرنسيس، الذي أدخل السعادة والفرح إلى الشعب المصري بزيارته التاريخية لمصر.
وأعربت رئاسة الجمهورية مرةً أخرى عن عميق تقديرها لشخص قداسة البابا، مؤكدة عزمها مواصلة العمل مع قداسته من أجل تكريس التسامح والسلام والتعايش المشترك بين كافة شعوب العالم ودياناته ومذاهبه، وكذلك الاستمرار في بذل أقصى الجهد في التصدي للفكر المتطرف والقضاء عليه، من خلال إعلاء قيم احترام وقبول الآخر والتعاون والبناء، لما فيه خير الإنسانية كلها.