Consiglio.C9

إنّ مجلس الكرادلة التسعة، المكلّف مساعدة البابا في قيادة الكنيسة وإصلاح الكوريا، أكّد للأب الأقدس “دعمه الكامل وولاءه التامّ لشخصه وسلطته”، بعد أن انعقد في 13 شباط، وأصدر بياناً يتعلّق بأحداث العدائية الأخيرة ضدّ الحبر الأعظم.

أمّا الاجتماع بحدّ ذاته فسينتهي في 15 شباط، في ظلّ الانتقادات التي علت مؤخّراً واتّخذت شكل ملصقات في روما، بناء على ما ورد في مقال من إعداد آن كوريان من القسم الفرنسي في زينيت.

تجدر الإشارة إلى أنّه في بداية اللقاء، شكر الكاردينال أوسكار أندريس رودريغز مارادياغا منسّق المجموعة الحبر الأعظم على كلماته خلال أمنياته المليئة بالتشجيع والإرشاد للكوريا الرومانية في 22 كانون الأول الماضي، خاصّة وأنّ الأب الأقدس أعطى 12 معياراً للتصرّف بهدف متابعة إصلاح الكوريا: الارتداد الشخصي، الحسّ الراعوي، الحسّ الرسولي، العقلانيّة، العمليّة، العصريّة، الرصانة، التبعيّة، المجمعيّة، الكثلكة، المهنيّة والتدرّج. كما ووضع خطّة أوّليّة حول الإصلاح، معدّداً المراحل الأساسية التي تمّ إنجازها، لا سيّما في المجال المالي وبُنى الدوائر البابويّة، كما الجهود التي بُذلت لحماية القاصرين.

عن زينت