perou

يتابعها معكم من القاهرة مراسل الموقع – ناجى كامل

وصل البابا فرنسيس، إلى بيرو فى زيارة تستمر ثلاثة أيام وسط استقبال حافل، سيقوم خلالها للمرة الأولى برحلة توغل فى الأمازون جنوب شرق البلاد، وهى مرحلة أساسية من زيارته.

وفى المركز الاقتصادى الصغير فى بويرتو مالدونادو، سيستقبله حوالى 3500 من سكان البيرو الأصليين، وبعضهم من بوليفيا والبرازيل. وتعبيرا عن الاهتمام الذى يوليه للتهديدات البيئية لهذه المنطقة الخضراء وسكانها الذين استعبدهم مهربون احيانا، دعا البابا إلى عقد اجتماع عالمى للأساقفة فى 2019 مخصص لشعوب الأمازون.

وهو يتوجه إلى بلد غارق فى أزمة عميقة منذ العفو الممنوح فى عيد الميلاد لرئيس البيرو السابق البرتو فوجيمورى المدان بالفساد وجرائم ضد الانسانية.

بابا الفاتيكان فى بيرو