papa.spazio

«لديكم فرصة لرؤية الكوكب بعيون الرب»

قال البابا فرنسيس لرواد فضاء على المحطة الفضائية الدولية، إن الأرض هشة قد تدمر نفسها، وأنهم لديهم فرصة لرؤية الكوكب “بعيون الرب”.

وقضى البابا – بحسب موقع الكنسة الكاثوليكية – نحو 20 دقيقة وهو يتحدث عبر الفيديو لطاقم المحطة الفضائية الدولية المؤلف من ستة أفراد موجهًا لهم العديد من الأسئلة.

وأضاف البابا وهو يجلس على مكتب عليه شاشة تلفزيونية للطاقم: “صباح الخير أو مساء الخير. لأنه عندما يكون شخص فى الفضاء فلن تعرف أبدًا أيهما تقول”.

وبدأ البابا متأثرًا بتعليقات من قائد المهمة راندي بريسنيك، وهو أحد ثلاثة أميركيين على متن المحطة، والذي قال إن أكثر ما يسعده فى الفضاء هو “القدرة على النظر للخارج، ورؤية خلق الله ربما بما يقترب قليلا من منظوره”، وقال للبابا: “الناس لا يمكنهم الصعود إلى هنا ورؤية الجمال الذي لا يوصف لكوكبنا وعدم التأثر به من عمق أرواحهم. لا حدود لا صراع فقط سلام”. فرد البابا: “إن بريسنيك تمكن من فهم هشاشة الأرض وأنها قد تفنى فى لحظة”.

وقدم رائد الفضاء الإيطالي باولو نيسبولي، الذي ترجم ما قاله فرنسيس لزملائه الروس والأميريكيين، الشكر للبابا على تواصله معهم ولأنه جعلهم يشعرون “بالسمو بشكل أكبر”
هذا الخبر منقول من : الدستور