p.hani

إعداد مراسل الموقع من القاهرة – ناجى كامل

قال الأب هاني باخوم وكيل بطريركية الأقباط الكاثوليك، إن الكنيسة الكاثوليكية تلقت خطاب من الجهات الأمنية بشأن اتخاذ إجراءات احترازية خلال هذه الفترة بعد وصول معلومات بتهديدات ضد الكنائس والأقباط .

وأضاف الأب هاني أن الكنيسة تدرك الحجم الكبير والدور الذي تقوم به الأجهزة الأمنية من الشرطة والقوات المسلحة فى حربها ضد الإرهاب لاسيما فى هذه الفترة بعد المتغيرات الجديدة بالمنطقة مع قطر وسقوط داعش بالعراق، ولذا قررت الكنيسة وقف كافة الرحلات والمؤتمرات خلال هذه الفترة لاعطاء الفرصة للاجهزة الامنية القيام بعملها وعدم الاثقال عليها وتشتيت جهودهم الاساسية فى رصد هذه البؤر الارهابية .

وتابع قمنا بابلاغ كافة الكنائس بالمحافظات لاتخاذ نفس الإجراءات لحين شعار آخر ونصلي من أجل أن يحفظ الله بلادنا وشعبها ويكسر شوكة الإرهاب .

لذلك اصدر الاب فرنيسيس نوير الوكيل الرعوى بناء على توصية من غبطة ابينا البطريرك باتخاذ اللازم اصدر و البيان التالى: الى الاخوة الأحباء رعاة ومسئولي الأنشطة بالكنائس
تحية طيبة في الرب يسوع وبعد
في ضوء بعض التطورات ولأسباب عديدة نرجو وقف كل الرحلات والمؤتمرات نهائيا خلال الفترة القادمة وحتى نهاية شهر يوليو 2017 على أن يتم مراجعة الموقف مع بداية شهر اغسطس
متحدين في الصلاة